السمنة من الأمراض الموجودة منذ القدم ولكن ليس بنسبة الانتشار الموجودة عليه الآن.  في عام 1997 أعلنت منظمة الصحة العالمية بيانا قالت فيه بأن السمنة وباء عالمي كما انها تسبب أكثر من 48 مرض.! كذلك  أعلنت منظمة الصحة العالمية في عام 2005 أن هناك 400 مليون شخص على مستوى العالم مصاب بمرض السمنة معظمهم من النساء.

تعريف السمنة 

المعنى اللفظي: لها هي كل شيء زائد أو ممتلئ.
المعنى الطبي: هو وجود وزن زائد عن الوزن المثالي بشرط أن يكون هذا الوزن الزائد عبارة عن دهون.
تاريخ السمنة: السمنة هي مرض قديم كما وضحنا وأول الشعوب التي عرفت السمنة اليونانيين حيث أطلقوا عليها الاوبستي وهي كلمة مقتبسة من كلمة اوباستس.

طريقة حساب الوزن المثالى

اولا: الوزن المثالي هو تناسق الطول مع الوزن.
وهناك طريقتان لمعرفة وزنك المثالي وهما:
الطريقة البسيطة: حساب طول الرجل بالسنتيمتر وطرح منه 100.
للنساء حساب الطول وطرح منه 105 وذلك لاختلاف طبيعة جسم الرجل عن المرأة.
الطريقة الدقيقة: وهي عن طريق مؤشر كتلة الجسم.
مؤشر كتلة الجسم: هي الوزن بالكيلوجرام مقسوما علي مربع الطول بالمتر.
مثال: شخص ما وزنه 130 وطوله 170 اي مايعادل 1.7 بالمتر نقوم بقسمة 130 علي 1.7 مرتين والناتج هو مؤشر كتلة الجسم.
إذا وجدنا الناتج من 18.5 إلى 25 يكون وزن مثالي ويتوجب علي الشخص المحافظة عليه.
إذا وجد الناتج من 25 الي 30 يكون وزن زائد يمكن علاجه بالتمارين الرياضية فقط وتنظيم الاكل.
إذا وجدنا الناتج من 30 إلى 35 نكون هنا أمام سمنة من الدرجة الأولى.
إذا وجد الناتج من 35 الي 40 تكون سمنة من الدرجة الثانية و هي أعلى خطرا.
اخيرا اذا وجد الناتج أكثر من 40 تكون سمنة مفرطة وهي أعلى درجات السمنة.

مخاطر السمنة على صحة الانسان

السمنة تسبب أكثر 48 من مرض!!!
– ارتفاع ضغط الدم.
– ارتفاع نسبة السكر في الدم.
– تصلب الشرايين الذي يؤدي إلى الذبحات الصدرية والموت المفاجئ!!!
– قصور الشرايين التاجية.
– قصور الدورة الطرفية.
– تاخير الإنجاب.
– حدوث حصوات المرارة.
– توقف التنفس أثناء النوم وهذا يؤدي الي الوفاه.

ايضا مريض السمنة أكثر عرضة للإصابة بالأورام السرطانية.
– حيث انها تسبب أورام الكلى.
– أورام المريء.
– أورام المستقيم.
– أورام الرحم.
– اورام الثدي.

ومن المسلمات أن علاج اسباب المرض يقي من حدوث المرض.

اسباب السمنة المفرطة:

– من اهم اسباب السمنة البعد عن الممارسة المنتظمة للرياضة.
– البعد عن الأنظمة الغذائية وعدم تنظيم نوعية و كمية الأكل.
– الأتجاه إلى الأكلات السريعة الغير صحية حيث أنها مليئة بالدهون المشبعة, أي الدهون الحيوانية وهي دهون تترسب على جدار الأوعية الدموية في القلب وهذا يسبب قصور الشرايين التاجية وقصور الشرايين الطرفية وتصلب الشرايين.

علاج السمنة:

اولأ: الانتظام على التمارين الرياضية.
ثانيا: تنظيم الغذاء والانتظام على الأنظمة الغذائية.
ثالثا: العمليات الجراحية.
إذا فشلت التمارين الرياضية والأنظمة الغذائية وغالبا ما تفشل مع مريض السمنة المفرطة فيجب الذهاب الى الطبيب المختص لإجراء العملية الجراحية التي تتناسب مع حالة المريض, ومن هذه العمليات:

                           جراحة تكميم المعدة بالمنظار

                                                                                                        جراحة تحويل مسار المعدة

                                                                                                      جراحة حزام المعدة بالمنظار

                                                                                                       جراحة تدبيس المعدة بالمنظار

                                عملية بالون المعدة بالمنظار